منتدى قلعة المضيق
أهلا وسهلا زائرنا الكريم
نتشرف بإنضمامك إلينا



 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 لحظة مع يوم لابد آتي ِ

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عدنان مظلوم
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الجنس : ذكر
المساهمات : 562
الميلاد : 15/02/1987
التسجيل : 17/04/2010
العمر : 31
العمل : طالب جامعي
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: لحظة مع يوم لابد آتي ِ   الأربعاء أغسطس 25, 2010 7:32 am

دعونا نقف لحظة مع يوم الأهوال ..
اللهـم أحفظنا وسلمنا منهـا ..




أخي الغالي / أختي الغالية هيـا نعيش اليوم مع يوم لا مفر منه. يوم لا ينفع فيه إلا العمل الصالح ولا يفوز فيه إلى من أتى الله بقلب سليم., يوم يتخلى عنكِ فيه الجميع حتى والداك رغم حبهما الجم لكِ، وزوجك وأولادك، فالجميع يعلو منهم كلمة واحدة: [ نفسي ... نفسي ].







يوم القيامة يا له من يــوم:

إنه اليوم الذي يقبض فيه الحقُّ جل وعلا الأرض بيده، ويطوي السماوات بيمينه، كما قال تبارك وتعالى:
[ يَوْمَ نَطْوِي السَّمَاء كَطَيِّ السِّجِلِّ لِلْكُتُبِ كَمَا بَدَأْنَا أَوَّلَ خَلْقٍ نُّعِيدُهُ وَعْداً عَلَيْنَا إِنَّا كُنَّا فَاعِلِينَ ][الأنبياء:104].




إنه اليوم الذي تتفجر فيه البحار، وتشتعل نارًا،[وَإِذَا الْبِحَارُ فُجِّرَتْ][الانفطار3]





إنه اليوم الذي تُنسَف فيه الجبال الراسيات، لتصبح كثيبًا مهيلًا ككُثبان الرمل، بعد أن كانت حجارةً صماء:

[يَوْمَ تَرْجُفُ الْأَرْضُ وَالْجِبَالُ وَكَانَتِ الْجِبَالُ كَثِيباً مَّهِيلاً] [المزمل:14]




[وَيَسْأَلُونَكَ عَنِ الْجِبَالِ فَقُلْ يَنسِفُهَا رَبِّي نَسْفاً [105] فَيَذَرُهَا قَاعاً صَفْصَفاً [106] لَا تَرَى فِيهَا عِوَجاً وَلَا أَمْتاً [107] [طه:105-107].




إنه اليوم الذي تصبح فيه هذه السماء الجميلة المزينة بالكواكب واهية ضعيفة: [وَانشَقَّتِ السَّمَاء فَهِيَ يَوْمَئِذٍ وَاهِيَةٌ] [الحاقة:16].



و الشمس التي جعلها الله سببًا من أسباب الحياة؛ فإنها تُجمع وتُكوَّر ويذهب ضوؤها[إِذَا الشَّمْسُ كُوِّرَتْ] [التكوير:1].





والقمر الذي نراه في أبهى وأجمل صورة ؛ فإنه يخسف ويذهب ضوؤه، قال تعالى: [فَإِذَا بَرِقَ الْبَصَرُ * وَخَسَفَ الْقَمَرُ] [القيامة:7-8]





وهذه النجوم، وتلك الكواكب التي تُزين السماء؛ فإنها تنكدر وتتناثر: [وَإِذَا النُّجُومُ انكَدَرَتْ ] [التكوير:2].











وها هو النبي صلى الله عليه وسلم الذي غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر يشيب رأسه من سماع هذه الأهوال، فتجد الصديق رضي الله عنه يقول له :
أراك قد شِبت يا رسول الله.. قال: [شيبتني هود، والواقعة، والمرسلات، وعم يتساءلون، وإذا الشمس كورت ].صححه الألباني في صحيح الجامع.









فيا أخي الكريم/ والأخت الحبيبة ، ما غرك بربك الكريم،
حيث أغلقت الأبواب وأرخيت الستور، واستترتِ عن الخلائق، وقد رآك على معاصيك الخالق...!!


فماذا تفعلوا وقد شهدت عليكم جوارحكم وأعضاؤكم؟


فما أعظم غفلة الغافلين.




قال تعالى: [اقْتَرَبَ لِلنَّاسِ حِسَابُهُمْ وَهُمْ فِي غَفْلَةٍ مَّعْرِضُونَ * مَا يَأْتِيهِم مِّن ذِكْرٍ مَّن رَّبِّهِم مُّحْدَثٍ إِلَّا اسْتَمَعُوهُ وَهُمْ يَلْعَبُونَ * لَاهِيَةً قُلُوبُهُمْ وَأَسَرُّواْ النَّجْوَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ هَلْ هَذَا إِلَّا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ أَفَتَأْتُونَ السِّحْرَ وَأَنتُمْ تُبْصِرُونَ][الأنبياء1-3]




مثل لنفسك أيها المغرور *** يوم القيامة والسماء تمور






عرق يفضح المفرطين:

قال صلى الله عليه وسلم: [تدنو الشمس يوم القيامة من الخلق حتى تكون منهم كمقدار ميل]،


قال سليم بن عامر: والله ما أدرى ما يعنى بالميل: مسافة الأرض؟
أو الميل التي تكحل به العين؟!







قال صلى الله عليه وسلم: [فيكون الناس على قدر أعمالهم في العرق،
فمنهم من يكون إلى كعبيــه،
ومنهم من يكون إلى رُكبتيــه،
ومنهم من يكون إلى حقويــه،
ومنهم من يُلجِمُه العرق إلجامًا ]
وأشار رسول الله صلى الله عليه وسلم بيده إلى فِيه.
صححه الألباني في صحيح الترهيب والترغيب.





فكل إنسان يعرق على قدر معاصيه، فكلما حسن عمله؛ كان عرقه أقل،



وكلما زادت قبائحه؛ فإن كثرة عرقه تفضحه عياذًا بالله.









سُحقـاً لمن بدل بعدي ِ:

ويُكرم الله النبي صلى الله عليه وسلم في هذا الموقف العظيم بكرامة خاصة؛ فيعطيه حوضًا واسع الأرجاء، ماؤه أبيض من اللبن، وأحلى من العسل، وريحه أطيب من المسك، وكيزانه كنجوم السماء، يأتي هذا الماء الطيب من نهر الكوثر، الذي أعطاه الله لرسوله صلى الله عليه وسلم في الجنة ، تَرِدُ عليه أمَّته ؛

فيسقيهم صلى الله عليه وسلم منه بيده الشريفة شربةً، منها لا يظمأ بعدها أبدًا.




ولكن كيف يعرف رسول الله صلى الله عليه وسلم أمَّته في يوم الحشر، الذي تجتمع فيه كل الخلائق، منذ أن خلق الله الخلق إلى يوم القيامة؟ قال صلى الله عليه وسلم: [نعم، لكم سيما ليست لأحدٍ من الأمم، تَرِدُون عليَّ غُرَّاً محجَّلين، من أثر الوضوء]رواه مسلم.



فمن استقام في حياته على أداء الصلاة؛ فإنه يأتي يوم القيامة بعلامةٍ بيضاء تكون في شعره، ويديه، ورجليه، من آثار الوضوء، استعدادًا للوقوف بين يدي الله جل وعلا..






ولكن بعض المصلين الذين يعرفهم رسول الله صلى الله عليه وسلم بهذه العلامة تمنعُهم الملائكة من الحوض، فيا ترى ما السر؟





قال صلى الله عليه وسلم: [إني فرطكم على الحوض، من مرَّ بي شرب، ومن شرب لم يظمأ أبدًا، وليردنَّ عليَّ أقوام، أعرفهم ويعرفوني، ثم يُحال بيني وبينهم، فأقول: إنهم مني!

فَيُقَاَلْ: إنك لا تدري ما أحدثوا بعدك، فأقول: سحقاً سحقاً لمن بدل بعدي ]. صححه الألباني في صحيح الجامع.


فهؤلاء الذين تخلُّوا عن أمانة الدين، واكتفوا ببعض رُكَيعات يُؤدُّونها في جفاء قلب،أما حياتهم كلُّها، فبعيدة بُعد المشرقين عن شرع الله، وعن سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم، ومن ثَمَّ؛ استحقُّوا أن يعيشوا هذا الموقف المُخزي، يوم أن تطرُدهم الملائكة عن الحوض.










جهنم تزفـر( اللهم أجرنا منها ) :

ثم تكتمل أهوال ذلك اليوم، بإتيان جهنم في أرض المحشر، كما قال المصطفى صلى الله عليه وسلم:[يؤتى بجهنَّم يومئذٍ لها سبعون ألف زمام، مع كل زمامٍ سبعون ألف ملك يجرونها].رواه مسلم.


فإذا أقبلت جهنَّم، وأحاطت بالخلائق، ورأت الخلق؛ زَفَرَت و زمجرت؛ غضبًا منها لغضب الله جل وعلا، عند ذلك؛ تجثوا جميع الأمم على الرُّكب من الخوف والذلة:
[وَتَرَى كُلَّ أُمَّةٍ جَاثِيَةً كُلُّ أُمَّةٍ تُدْعَى إِلَى كِتَابِهَا الْيَوْمَ تُجْزَوْنَ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ][الجاثية:28]





وليس ذلك فقط، بل يحدث ما تشيب منه الرؤوس، وتنخلع له القلوب!!


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: [يخرج عُنقٌ من النَّار، له عينان يُبصران، وأذنان يسمعان، ولسانٌ ينطق، يقول: إني وُكِّلت بثلاثة: بكلِّ جبَّار عنيد، وبكل من دعا مع الله إلهاً آخر، وبالمصوِّرين]. صححه الألباني في صحيح الجامع.










اللهم سلم سلم وعافنا :
في هذا اليوم الذي ترتعد منه الفرائص، وتشيب له الرؤوس، ويهتزُّ الوجدان،

حتى إن الأنبياء وهم صفوة الله من البشر يقولون: اللهم سلِّم سلِّم!! هذه دعوتهم يومها، لا ينطقون بغيرها..




إن هول القيامة شديد، لا يكاد يتحمَّله بشر، فيومها تذهَلُ كلُّ مُرضعةٍ عن رضيعها، وتضع كلُّ ذات حملٍ حملها، وينتاب الناس الهلع والرعب؛ حتى ليخيل إليك أنهم سُكارى، وما هم بسُكارى؛ ولكنَّ عذاب الله شديد.





يومئذٍ يفرُّ المرء من أخيه، وأمه وأبيه، وصاحبته وبنيه، يومها ترمي الأم الحنون بطفلها في غير وعي، والكلُّ يقول: نفسي نفسي؛ حتى الأنبيـاء!!!



قال تعالى[يَوْمَ يَفِرُّ الْمَرْءُ مِنْ أَخِيهِ * وَأُمِّهِ وَأَبِيهِ * وَصَاحِبَتِهِ وَبَنِيهِ * لِكُلِّ امْرِئٍ مِّنْهُمْ يَوْمَئِذٍ شَأْنٌ يُغْنِيهِ] [عبس34–37].





وفي ذلك اليوم العصيب، الذي يقف فيه الناس على أقدامهم، خمسين ألف سنة بموازين الآخرة؛ يبلغ الكرب والضيق بالناس إلى الدرجة التي يتمنَّون معها أن ينفضَّ الموقف، وينصرفوا منه ولو إلى النَّار.





الحبيب لم ينسانا" .. فهل تذكرنـــاااه ؟..


وهنا يبحث الناس عمَّن يستغيثون به، ليشفع لهم عند ربهم، حتى يأذن جل وعلا ببدء الحساب، والفصل بين العباد، فلا يجدون إلا الأنبياء صلوات الله وسلامه عليهم أجمعين، فيذهبون إليهم ليطلبوا منهم الشَّفاعة لهم عند الله جل وعلا، فيقول صلى الله عليه وسلم: [إذا كان يوم القيامة،‏ ‏ماج‏ ‏الناس بعضهم في بعض،

فيأتون ‏آدم ‏فيقولون: اشفع لنا إلى ربك، فيقول: لست لها، ولكن عليكم ‏بإبراهيم، ‏فإنه ‏خليل الرحمن‏،

‏فيأتون ‏إبراهيم ‏، ‏فيقول: لست لها، ولكن عليكم ‏ ‏بموسى ‏، فإنه كليم الله.

فيأتون ‏موسى، ‏فيقول: لست لها، ولكن عليكم ‏بعيسى، ‏فإنه روح الله وكلمته،

فيأتون ‏عيسى‏، ‏فيقول: لست لها، ولكن عليكم ‏بمحمد ‏عليه الصلاة والسلام،


فيأتوني، فأقول: أنا لها.

فأستأذن على ربي، فيؤذن لي، ويلهمني بمحامد أحمده بها، لا تحضرني الآن، فأحمده بتلك المحامد، وأخر له ساجدًا فيقول: يا ‏محمد‏، ‏ارفع رأسك، وقل يُسمع لك، وسل تُعط، واشفع تُشفع, فأقول: يا رب، أمتي أمتي، فيقول: انطلق، فانظر فيها من كان في قلبه مثقال شعيرة من إيمان، فأنطلق، فأفعل.




ثم أعود، فأحمده بتلك المحامد، ثم أَخِرُّ له ساجدًا، فيقال: يا ‏ ‏محمد،‏ ‏ارفع رأسك، وقل يسمع لك، وسل تعط، واشفع تشفع, فأقول: يا رب، أمتي أمتي، فيقول: انطلق، فانظر فيها من كان في قلبه مثقال ذرة أو خردلة من إيمان فأخرجه، فأنطلق، فأفعل.




ثم أعود، فأحمده بتلك المحامد، ثم أخر له ساجدًا، فيقول: يا ‏محمد، ‏ارفع رأسك، وقل يسمع لك، وسل تعط، واشفع تشفع, فأقول: يا رب، أمتي أمتي، فيقول: انطلق، فانظر من كان في قلبه أدنى أدنى أدنى مثقال حبة خردل من إيمان، فأخرجه من النار، فأنطلق فأفعل].رواه البخاري.







هكذا لم ينساك الحبيب صلى الله عليه وسلم في الآخرة؛
فهـل تذكَّرتوه في الدنيـا؟
هل خفق قلبُكم بحبِّه صلى الله عليه وسلم؟
هل سِرتم على سنَّته، واتَّبعتوه في كل شأن؟
هل حافظتم على أمانة الدين
التي تركها صلى الله عليه وسلم في أعناق أمته؟!











يــوم العـــرض

يومئذ تعرضون لا تخفى منكم خافية:

وبعد أن يستجيب المولى تعالى لشفاعة نبيه صلى الله عليه وسلم؛ يأذن تبارك وتعالى ببدء الحساب والعرض عليه جل وعلا،

ويُفاجأُ كلُّ إنسان بنداءٍ مَهيب من قِبل ملائكةِ الجبَّار جل وعلا: يا فلانة بنت فلان، قوُمي وتهيَّئي للعرض على ديَّان السماوات والأرض، وساعتها ستعرف كل إنسانة أنها المقصودة بهذا النداء، ولو تشابه اسمها مع الملايين من البشر.



قال صلى الله عليه وسلم: [ما منكم أحد إلا سيكلمه ربه، ليس بينه وبينه ترجمان، فينظر أيمن منه؛ فلا يرى إلا ما قدم من عمله، وينظر أشأم منه؛ فلا يرى إلا ما قدم، وينظر بين يديه؛ فلا يرى إلا النار تلقاء وجهه، فاتقوا النار، ولو بشق تمرة]رواه البخاري.



وحينها تُنصَب محكمة العدل الإلهية، محكمةٌ عظيمةٌ مهيبة لا كمحاكم الدنيا،


إنها محكمةٌ قاضيها الحكم العدل، الله الذي لا يعزب عنه مثقال ذرَّةٍ في الأرض ولا في السماء.


وشُهودها كثيرون جداً، من ملائكةٍ كرامٍ كاتبين، وأرضٌ تُحدِّث بما ارتُكب عليها من خيرٍ أو شر، وجوارحٌ وأعضاءٌ تُحدِّث بما ارتكبت من الفضائح.



وفي هذه المحكمة، لا نقض، ولا استئناف، بل يظهر الحكم النِّهائي فوراً في نفس المحاكمة من الحَكَم العدل الالهيـــه على عبده ، بالانضمام إلى أحـد أصناف ثلاثــة :

1- فصنف يدخل الجنَّة بغير حسـاب... هل تعرفوهم ؟ اللهم إجعلنا منهم آمين ..


2- وصنف ثان يحاسب حسابًا يسيرًا ... هل سمعتم عنهم ؟ اللهم سلمنا منهم آمين ..


3- وصنف يحاسب حسابًا عسيرًا؟... نسأل الله العفو والعافية منهم والنجاة منها آمين..



والآن أيهـا الأحباب الكرام أترك لكم الإختيار..
أيهم تريدوا أن تكونوا؟.......!




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almadeek.yoo7.com
the king
عضو جديد
عضو جديد
avatar

الجنس : ذكر
المساهمات : 41
الميلاد : 16/04/1988
التسجيل : 11/06/2010
العمر : 30
العمل : طالب

مُساهمةموضوع: رد: لحظة مع يوم لابد آتي ِ   الجمعة أغسطس 27, 2010 7:33 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الشيخ الأعذب
مشرف القسم الإسلامي
مشرف القسم الإسلامي
avatar

الجنس : ذكر
المساهمات : 91
الميلاد : 20/01/1986
التسجيل : 06/06/2010
العمر : 32

مُساهمةموضوع: رد: لحظة مع يوم لابد آتي ِ   الجمعة أغسطس 27, 2010 7:54 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عبد القهار
نائب المدير العام
نائب المدير العام
avatar

الجنس : ذكر
المساهمات : 181
الميلاد : 04/05/1985
التسجيل : 08/06/2010
العمر : 33

مُساهمةموضوع: رد: لحظة مع يوم لابد آتي ِ   الجمعة أغسطس 27, 2010 8:10 am

مشكور أخي الكريم
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
وشاء الهوى
المشرف العام
المشرف العام
avatar

الجنس : ذكر
المساهمات : 78
الميلاد : 17/08/1988
التسجيل : 22/04/2010
العمر : 30
العمل : طالب
المزاج : الحمدلله

مُساهمةموضوع: رد: لحظة مع يوم لابد آتي ِ   الجمعة أغسطس 27, 2010 8:16 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة] [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
لحظة مع يوم لابد آتي ِ
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قلعة المضيق :: {~~ الأقسام المنوعة ~~} :: القسم الإسلامي-
انتقل الى: