منتدى قلعة المضيق
أهلا وسهلا زائرنا الكريم
نتشرف بإنضمامك إلينا



 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حكاية أمثال قيلت واستمرت

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
زاد الخير
مراقب عام
مراقب عام
avatar

الجنس : ذكر
المساهمات : 219
الميلاد : 28/07/1969
التسجيل : 14/08/2010
العمر : 49
العمل : عمل إنساني
المزاج : حال الطقس

مُساهمةموضوع: حكاية أمثال قيلت واستمرت    الأربعاء مارس 09, 2011 9:38 pm

تحت ظلال التراث نجلس ونقرأ حكايات وأصول بعض الأمثال العربية السائدة على ما فيها من حكم وطرافة ومنها:

اختلط الحابل بالنابل‏

حدثني أحدهم أن الماعز أثناء الرعي تصنف إلى نوعين، (المعاشير) وهي المعز غزيرة اللبن وغير المعاشير وهي الماعز قليلة اللبن ويصدف أن يطلب مار بقرب الراعي أن يسقيه من لبن الماعز فإن لم يشأ الراعي سقايته يقول: اختلط الحابل بالنابل أي أنه لا يستطيع تمييز الماعز المعاشير عن غير المعاشير .‏

وأما أصل مثل (اختلط الحابل بالنابل) فهو أن العرب في الجاهلية كانوا إذا دخلوا موقعة يجعلون مع بعض رجالهم حبالا لربط الغنائم من الإبل والأفراس والأغنام ولا يدخل هؤلاء مكان الموقعة إلا بعد انتهائها والتيقن من النصر ولكنهم قد يستعجلون الحصول على الغنائم ولا يتمالكون أنفسهم فيتقدمون مع رماة النبل الذين يكونون عادة أول من يمهد للموقعة بالرمي على الأعداء فيعيق حاملو الحبال عمل النبالين فيقال: (اختلط الحابل بالنابل) وقيل: بل يضرب المثل عندما تحسم الموقعة سريعاً ويهرب الأعداء عند رؤيتهم رماة النبال فلا يحتاج الحبالون إلى الانتظار فيهجمون مع النبالين .‏

حنفشار ... وحنفشاري‏

تحيّرت كثيراً في أصل مصطلح "انخفشار" والذي يطلق مثلا في لهجات محلية فيقال (انخفشاري) على الرجل كصفة غير حميدة وقد علمت فيما بعد أن المصطلح والمثل له حكاية أصلها أن رجلا كان يفتي كل من سأله دون تردد فلحظ بعض أصدقائه ذلك فأرادوا امتحانه فنحتوا له كلمة لا أصل لها واخترعوا كلمة (الخنفشار) فسألوه عنها فأجاب على البديهة:‏

الخنفشار: نبات طيب الرائحة ينبت بأطراف اليمن إذا أكلته الإبل عقد لبنها ثم استشهد بالشعر:‏

لقد عقدت محبتكم فؤادي كما عقد الحليب الخنفشار‏

فصار الرجل مثلا يضرب على الذي يقول كلاما على أنه صحيح ولا صحة له.‏

نومة عبود‏

وهو مثل يعادل مثلا آخر معروف هو (نومة أهل الكهف) وعبود كما ورد في كتب الأمثال كان حطابا فبقي في محتطبه أسبوعاً لم ينم ثم انصرف وبقي أسبوعاً نائما فضرب به المثل من ثقل نومه وقال الشرفي بن القطامي أصل ذلك أن عبودا تماوت على أهله وقال: اندبوني لأعلم كيف تندبون إذا مت فسجّينه وندبنه فإذا به قد مات .‏

سبق السيف العذل‏

قصة هذا المثل أنه كان لرجل من الأعراب اسمه ضبّة ابن يقال له سعيد فلقيه الحارث بن كعب وكان على الغلام بردان فسأله الحارث إياهما فأبى عليه فقتله وأخذ برديه فكان أن حج ضبة فوافة عكاظ فلقي بها الحارث بن كعب ورأى عليه بردي ابنه سعيد فعرفهما فقال له: هل أنت مخبري ما هذان البردان اللذان عليك؟ قال: لقيت غلاما وهما عليه فسألته: إياهما فأبى عليّ فقتلته وأخذتهما فقال ضبة: بسيفك هذا؟ قال: نعم ، قال: ارنيه فإني أظنه صارما فأعطاه الحارث سيفه فلما أخذه هزه وقال: الحديث ذو شجون ثم ضربه به فقتله فقيل له: يا ضبة ... أفي الشهر الحرام؟ قال: سبق السيف العذل ... فذهبت عبارته مثلا .‏

ندم كندامة الكسعي‏

يرجح الرواة أن الكسعي هو محارب بن قيس وكان يرعى إبلاً له بواد كثير العشب فبينما هو يرعاها بصر بغصن في صخرة فصنع منه قوسا ثم خطمها بوتر واتخذ من برايتها خمسة أسهم وأنشأ يقول:‏

هنَّ وربي أسهم حسان‏

يلدُّ للرامي بها البنان‏

كأنما قوَّمها ميزان‏

وإذن هو واقف ليلاً مرّ ظبي بسهم فأصابه ونفذ السهم من الظبي فصار إلى الجبل فأورى فيه ناراً فظن أنه أخطأ ولم يصب‏

ثم مرَّ به قطيع ظباء فرمى ظبياً بسهم فأصابه ونفذ السهم منه إلى الجبل وصنع مثل صنيعه الأول ثم مرّ به قطيع آخر فرمى ظبياً منه بسهم فأصابه ونفذ السهم منه إلى الجبل وصنع صنيعة الأول وأنشأ يقول:‏

يا أسفا والشؤم للجدِّ النكد‏

أخلف ما أرجو لأهل وولد‏

ومن غيظه من القوس ضرب‏

بها حجراً فكسرها ثم بات فلما أصبح نظر فإذا الظباء مطرحة حوله مصرعة وأسهمه بالدماء مضرَّجة فأسف وندم على كسره القوس وقطع إبهامه وأنشأ يقول:‏

ندمت ندامة لو أن نفسي تطاوعني إذاً لقطعت خمسي‏

تبين لي سفاه الرأي مني لعمر أبيك حين كسرت قوسي‏

إن غداً لناظره قريب‏

من أكثر الأمثال المتداولة في حياتنا العامة أن النعمان بن المنذر كان مع حاشيته في صيد فتبع حماراً وحشياً فأضله في الصحراء ولكنه وجد خيمة فاقترب منها وشاهد في داخلها رجلاً وامرأته فدخل الخيمة وكان على وجهه أثر السفر وبدا على وجهه الإجهاد فلم يعرفاه أول الأمر وطلبا منه أن يستريح ولم يكن لدى الرجل سوى شاة وبعض اللبن وكان يسمى حنظلة .‏

فقدما له الشاة بعد أن ذبحها الزوج وقدمت المرأة له اللبن وبات النعمان ليلته في هذا الخباء وفي الصباح أخذ طريقه إلى قصره بعد أن دله الرجل على الطريق إليه وبعد أن عرف أنه النعمان بن المنذر وقبل أن يغادر النعمان الخباء قال:‏

يا أخا طي ... عرفت أنني الملك النعمان فأطلب جزاء ما قدمت لي .‏

ورد عليه الرجل:‏

أفعل هذا إن شاء الله‏

وتمضي الأيام ويشعر رجل طي بقسوة الأيام وأنه أصبح فقيراً معدماً لا يملك قوت يومه وقرر بعد التشاور مع زوجته أن يتجه إلى ملك الحيرة لعله يجد مخرجاً وكان للنعمان يوم نحس ويوم سعد أول رجل يلقاه في يوم النحس يقتله وأول رجل يلقاه في يوم السعد يعطيه فصادف ورود الطائي إليه في يوم نحسه فعرفه النعمان فحزن حزناً شديداً لأن مصير هذا الرجل الذي أكرمه هو الموت وقال له: يا حنظلة هلا أتيت في غير هذا اليوم ؟‏

فقال حنظلة: أبيت اللعن لم يكن لي علم بما أنت فيه! قال له النعمان بن المنذر:‏

فاطلب حاجتك من الدنيا وسل ما بدا لك فإنك مقتول !!‏

قال له الإعرابي: أبيت اللعن وما أصنع بالدنيا بعد موتي؟ فأجلني حتى أعود إلى أهلي فأوصي إليهم وأقضي ما علي ثم أنصرف إليك .‏

قال له النعمان: فأقم لك كفيلا وكان بين الحاضرين قراد بن أجدع الكلبي فضمنه وقد مضت الأيام وجاء موعد عودته وفي اليوم الذي يسبق ميعاد حضور رجل طي استقدم النعمان قراداً وقال له:‏

ما أراك إلا هالكاً غداً‏

فقال قراد:‏

(فإن يك صدر اليوم ول‏

فإن غدا لناظره قريب)‏

فذهب قوله مثلا‏

وتتابع الحكاية أنه في اليوم التالي ذهب النعمان بن المنذر خارج الحيرة وكان يريد قتل قراد حتى ينجو هذا الإعرابي الذي أكرم وفادته منذ سنين وبينما أراد أن يشير إلى السياف بقتل قرادة إذ بشبح قادم من بعيد وكلما تقدم دق قلب النعمان ابن المنذر وهو يتمنى ألا يكون هو لكن وضحت الحقيقة عندما جاء شيخ طي وعلى وجهه يبدو عناء السفر واقترب من النعمان وهو يقول: ها أنذا قد أوفيت بالعهد ... وعليك أن تفك وثاق قراد .‏

سأله النعمان: ما الذي أتى بك وقد أفلت من القتل؟‏

قال الرجل وهو يلهث من التعب: الوفاء‏

ومن وقتها ألغى النعمان يومي السعد والنحس وأمر بالعفو عن قراد وعن الرجل الذي كفله .‏




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
عدنان مظلوم
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
avatar

الجنس : ذكر
المساهمات : 562
الميلاد : 15/02/1987
التسجيل : 17/04/2010
العمر : 31
العمل : طالب جامعي
المزاج : الحمد لله

مُساهمةموضوع: رد: حكاية أمثال قيلت واستمرت    الخميس مارس 10, 2011 9:22 am

[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]




[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://almadeek.yoo7.com
 
حكاية أمثال قيلت واستمرت
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قلعة المضيق :: {~~الأقسام الترفيهية~~} :: قسم القصص والحكايات-
انتقل الى: